خالد عارف يحذر من أخطار تهدد المخيمات

تاريخ الإضافة الأربعاء 16 أيلول 2009 - 6:37 ص    عدد الزيارات 579    التعليقات 0    القسم محلية

        


صيدا ـ «السفير»
لفت مسؤول العلاقات الخارجية في منظمة التحرير الفلسطينية عضو المجلس الثوري الفلسطيني في حركة «فتح» خالد العارف، خلال لقاء صحافي عقده في منزله في صيدا، إلى «أن الأنظار الامنية موجهة هذه الايام إلى عدد من المخيمات في لبنان، من ضمنها مخيم المية ومية وغيره». واعتبر «أن الذين خططوا ونفذوا وشاركوا بما جرى في مخيم نهر البارد، لديهم الرغبة في ان يكرروا ما حصل فيه في مخيمات اخرى ربما في البداوي او البرج الشمالي او المية ومية، لكن بفضل تعاوننا مع الأخوة اللبنانيين وتحديدا مع الجهات الأمنية اللبنانية، فإننا كمنظمة تحرير فلسطينية وايضا الفصائل الفلسطينية، نستطيع ان نمنع هذا التفكير بهذا التفجير ان كان داخل المخيمات الفلسطينية او في الجوار».
وجدد عارف التأكيد «على رفض الشعب الفلسطيني لمؤامرة التوطين، وان كافة الفلسطينيين يصرون على حق العودة إلى أرضهم في فلسطين مهما طال الزمن، ونحن لن نرضى إلا بفلسطين وطنا لنا». مشيرا الى «ان تعليمات الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتعاون والتواصل الدائم مع الجهات الرسمية اللبنانيه لمنع أي تفجير داخل المخيمات، ونحن نضع انفسنا تحت القانون اللبناني وبتصرف الجهات المعنية اللبنانية لنحفظ امن المجتمع الوطني الفلسطيني داخل المخيمات ونحافظ على السلم الاهلي داخل هذا البلد الشقيق».
الجدير بالذكر، ان الوضع الامني في مخيم المية ومية قرب صيدا، كاد ان يخرج عن السيطرة وتندلع معركة بين الجيش اللبناني ومجموعة من العناصر الفلسطينية، لولا تدخل الجهات المعنية اللبنانية والفلسطينية في اللحظة الحرجة، وحسمها الموقف لجهة سحب فتيل التفجير وعودة الوضع الى ما كان عليه، لجهة التخفيف من حدة اجراءات التفتيش التي يقوم فيها الجيش عند مداخل المية ومية، مع الابقاء على وضع الجيش في محيط المخيم.


المصدر: جريدة السفير

Rebuilding the Gaza Ceasefire

 الجمعة 16 تشرين الثاني 2018 - 5:19 م

Rebuilding the Gaza Ceasefire https://www.crisisgroup.org/middle-east-north-africa/eastern-medite… تتمة »

عدد الزيارات: 15,056,433

عدد الزوار: 409,312

المتواجدون الآن: 0