المؤتمر الاغترابي الدرزي في سان باولو

وأوصى بتنظيم مؤتمر للجالية في لبنان

تاريخ الإضافة الجمعة 23 تشرين الأول 2009 - 10:38 ص    عدد الزيارات 1290    التعليقات 0    القسم دولية

        


في نبأ من سان باولو (البرازيل) وزّع في بيروت، أن المؤتمر الإغترابي الدرزي البرازيلي الثالث عقد مدى يومين برعاية رئيس "اللقاء الديموقراطي" النائب وليد جنبلاط الذي مثله رئيس اللجنة الاجتماعية في المجلس المذهبي الدرزي عصام ابو زكي، في قاعة البيت الدرزي البرازيلي في سان باولو بهدف تفعيل التواصل بين المغتربين والوطن الأم للحفاظ على التراث والتقاليد الاجتماعية.
وحضر رئيس لجنة الاغتراب في  المجلس المذهبي كميل سري الدين ممثلا شيخ عقل الطائفة الدرزية نعيم حسن، ووفد من المجلس المذهبي الدرزي ضم الدكتور ربيع غريزي وسامي أبومجاهد ووهيب فياض وسعيد أبودياب وممثل مؤسسة العرفان التوحيدية رامي عز الدين. كذلك شارك ممثل الكنيسة المارونية في البرازيل المطران إدغار ماضي وممثل الكنيسة الكاثوليكية الاب فارس معكرون، وعن الكنيسة الارثوذكسية الاب ابرهيم كنيسة وقنصل سوريا في البرازيل فراس حناوي ووفود من حزبي "القوات اللبنانية" برئاسة إيلي حكمة والكتائب برئاسة جورج خوري، و"تيار المستقبل" برئاسة عاطف مناع وحركة "أمل" برئاسة علي حميد، وممثلون للهيئات الدينية والديبلوماسية والسياسية الاجتماعية والاقتصادية في سان باولو والمدن البرازيلية.
تحدث في الجلسة الاولى السيد لقمان أبو لطيف الذي أكد  أن "البيت الدرزي في البرازيل هو بيت المسلمين والمسيحيين والجالية اللبنانية".
وتلاه أبو زكي الذي نقل تحيات جنبلاط، وشكر لأبناء الجالية محبّتهم وتواصلهم الدائم. وعرض "إنجازات اللجنة الاجتماعية في المجلس المذهبي الدرزي". ثم، شرح رئيس لجنة الاغتراب في المجلس المذهبي كميل سري الدين "انجازات اللجنة على صعيد الترابط بين أبناء الطائفة في لبنان والمغتربين"، مشدداً على "أهمية الانفتاح والتواصل مع كل الجالية اللبنانية بعيداً من العصبيات الضيقة من طوائف ومذاهب"، وعرض مشاريع اللجنة وأهمها المؤتمر الإغترابي الدرزي الشامل الذي سيقام في لبنان السنة المقبلة.
وألقى مكارم محاضرات دينية عدة، فيما قدم رامي عز الدين شرحاً عن الشريط المصور عن طائفة الموحدين الدروز من انتاج مؤسسة العرفان التوحيدية، وتلا كلمة المؤسسة.
وتحدّث ممثل مجلس الشورى عماد منذر شاكرا لرئيس البيت الدرزي في سان باولو زيد الطويل إنجاح المؤتمر.
واختتم المؤتمر بحملة تبرعات لمصلحة مشاريع المجلس المذهبي الدرزي في لبنان، وقدمت العديد من الدروع لمن ساهموا في إنجاح المؤتمر. ثم تلا  أبو لطيف المقررات والتوصيات الصادرة عن المؤتمر والتي تتلخص بـ"التشديد على التواصل مع جميع أبناء الوطن في الاغتراب، وتنظيم مخيم صيفي لشباب لبنان المغترب في لبنان، وإقامة مؤتمر عام شامل لكل الجالية الدرزية في المهجر السنة المقبلة في لبنان، وتقديم مساعدات دراسية ومنح للطلاب، ومساعدات مالية للجنة الاجتماعية في مشاريعها لمساعدة المرضى وغيرها".
بعد المؤتمر، زار الوفد اللبناني وأعضاء المجلس المذهبي الدرزي مدينة فوز دو إغواسو، ومثل أبو زكي النائب جنبلاط في وضع حجر الأساس للبيت الدرزي في المدينة، في حضور وفد المجلس البلدي للمدينة وفاعليات.


المصدر: جريدة النهار

Open Letter to the Friends of Sudan

 الثلاثاء 10 كانون الأول 2019 - 7:13 ص

Open Letter to the Friends of Sudan https://www.crisisgroup.org/africa/horn-africa/sudan/open-let… تتمة »

عدد الزيارات: 31,796,854

عدد الزوار: 779,494

المتواجدون الآن: 0