تركيا: قوات الأمن تمنع حزباً مؤيداً للأكراد من الدعوة إلى مؤتمره العام...

تاريخ الإضافة الإثنين 4 تشرين الثاني 2019 - 4:25 ص    التعليقات 0

        

تركيا: قوات الأمن تمنع حزباً مؤيداً للأكراد من الدعوة إلى مؤتمره العام...

الشرق الاوسط...أنقرة: سعيد عبد الرازق... منعت سلطات الأمن التركية أعضاءً في حزب الشعوب الديمقراطي المعارض (المؤيد للأكراد)، وأنصاراً له من تنظيم مسيرة للدعوة إلى المؤتمر العام للحزب الذي عقد في إسطنبول أمس (الأحد). وكان نواب بالبرلمان عن الحزب، وأعضاء وأنصار للحزب، حاولوا توزيع بيانات في شارع «الاستقلال» في منطقة تقسيم بوسط إسطنبول، مساء أول من أمس، إلا أنهم وجدوا أنفسهم محاصرين بقوات الأمن من كل جانب، وقامت بمنعهم من توزيع المنشورات والدعوات لحضور المؤتمر العام للحزب. ووقعت مصادمات بين قوات الأمن وعدد من الصحافيين الذين كانوا يرافقون نواب الحزب وأنصاره، وهدّدت عناصر الشرطة الصحافيين بالحبس لمنعهم من تصوير ما يجري بالمكان. وعبر نواب الحزب وأنصاره عن استنكارهم لتصرف قوات الأمن حيالهم، وقالوا إن الخطوة تعد «مؤشراً على مدى خوفهم (الحكومة التركية) من استخدام حقوقنا التي يكفلها لنا الدستور». ورغم حصار قوات الأمن، واصل نواب الحزب وأنصاره سيرهم في الشارع وهم يقرأون بصوت عالٍ ما تضمنته المنشورات التي منعوا من توزيعها على المارة. وقالت زينل أوزن، نائب حزب الشعوب الديمقراطي عن مدينة إسطنبول، في كلمة أمام المارة عقب فض المسيرة: «أيها الشعب التركي، ترون بأعينكم التضييق الذي نتعرض له في هذا البلد. يمنعوننا من دعوتكم لحضور مؤتمر حزبنا، ومع هذا ننتظركم جميعاً هناك».

New Perspectives on Shared Security: NATO’s Next 70 Years

 الجمعة 6 كانون الأول 2019 - 7:13 ص

New Perspectives on Shared Security: NATO’s Next 70 Years https://carnegieeurope.eu/2019/11/28/ne… تتمة »

عدد الزيارات: 31,765,024

عدد الزوار: 778,447

المتواجدون الآن: 0